#اليمن: الوفد الوطني يدعو المجتمع الدولي إلى تحمل المسؤولية لوقف تصعيد تحالف العدوان

دعا الوفد الوطني في مشاورات الكويت، المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى تحمل المسؤولية والتحرك العاجل لإيقاف التصعيد العسكري لتحالف العدوان السعودي الأمريكي.

 

وأكد الوفد الوطني في بلاغ صادر عنه تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن هذا التصعيد يأتي في ظل مشاورات السلام الجارية تحت رعاية الأمم المتحدة والتي تحتم على الجميع الحرص على توفير الظروف الملائمة لها.

وقال” في خطوة تصعيدية خطيرة كثف العدوان السعودي الأمريكي على اليمن أمس من عملياته العسكرية في عموم المحافظات اليمنية، حيث شن حتى الآن أكثر من 75 غارة جوية استهدفت مناطق متفرقة في البلاد وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى من المواطنين، كما استهدفت أيضا عددا من أعضاء لجنة التهدئة والتنسيق الرئيسية مع محافظ محافظة صعدة وذلك أثناء القيام ببعض الترتيبات الميدانية المتعلقة بعمل اللجنة في المحافظة، وقد تسببت الغارات في إصابتهم إصابات متفاوتة”.

وأضاف” كما كثف العدوان من عمليات التحشيد والزحوفات العسكرية في مختلف الجبهات، هذا بالإضافة إلى بعض الممارسات الخطيرة لمرتزقته في بعض المحافظات تمثل آخرها في تدشين عملية تطهير عسكري وحشي لكافة سكان قرية الصراري بمحافظة تعز أطفالا ونساء وشيوخا بعد حصارها على مدى أكثر من عام”.

وأكد الوفد الوطني على أن هذا التصعيد العسكري الخطير بقدر ما يمثل انتهاكا صارخا لاتفاق وقف الأعمال القتالية الذي دخل حيز التنفيذ في العاشر من إبريل الماضي – فإنه يعبر عن عدم توفر الإرادة الصادقة لدى قوى العدوان لإحلال السلام في اليمن، ويؤكد سعيها إلى إفشال مشاورات السلام الجارية في دولة الكويت الشقيقة ومحاولة إعاقتها عن التوصل لأي حلول سياسية ممكنة.

وقال” وعليه إذ نعبر عن إدانتنا البالغة لهذا التصعيد الخطير فإننا ندعو المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى تحمل المسؤولية والتحرك العاجل لوقف هذا التصعيد خاصة أنه يأتي في ظل مشاورات السلام الجارية تحت رعاية الأمم المتحدة والتي تحتم على الجميع الحرص على توفير الظروف الملائمة لها” .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*