اليمن: قوات الجيش واللجان تستعيد السيطرة على مناطق بالضالع بعد معارك عنيفة


تواصلت الاشتباكات العنيفة منذ مساء الأحد حتى صباح الاثنين 1 يونيو 2015م، بين قوات من الجيش المسنودة باللجان الشعبية التابعة لأنصار الله، ومسلحين موالين لعبدربه منصور هادي مسنودين بمسلحي الحراك في مناطق متفرقة بمحافظة الضالع (وسط اليمن).
وقالت مصادر محلية لوكالة “خبر”: ان مواجهات عنيفة دارت في مناطق حجر ومفرق خوبر والمنادي وموقع منشار الشوتري بالوبح وعدد من القرى بمحيط سناح، وتحدثت مصادر عن سقوط قتلى وجرحى من الجانبين
وذكرت مصادر اعلامية ان قوات الجيش واللجان الشعبية التابعة لأنصار الله تمكنت من استعادة موقعين وتأمين قريتين بمنطقة حجر قرب قعطبة، ومقتل عدد من عناصر لجان هادي والقاعدة وفرار آخرين
وأوضحت، ان لجان هادي والحراك المسلح قصفت بالكاتيوشا والدبابات مواقع لقوات الجيش بقعطبة، وفي المقابل قصفت قوات الجيش وأنصار الله بقذائف المدفعية والدبابات مواقع لجان هادي والحراك في قرية حجر وبعض قرى سناح.
في السياق، شن طيران العدوان السعودي عدة غارات جوية في اوقات متفاوتة على مناطق متفرقة بالضالع.
وقال مسؤول محلي لوكالة “خبر”: إن الغارات استهدفت مبنى المجمع الحكومي والملعب الرياضي وإدارة الأمن ومعسكر قوات الأمن الخاصة “الأمن المركزي” بقعطبة وعدداً من مواقع لقوات الجيش المسنودة بمسلحي أنصار الله في الرباط والزريع ومنطقة دار سناح شمالي مدينة الضالع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*