اليمن: "مرتزقة السعودية" يستهدفون بالصواريخ احتياطي تعز من النفط والغاز

 

 
اندلعت حرائق هائلة ودوت انفجارات في أرجاء مدينة تعز، فجر الأحد 19 يوليو /تموز 2015، جراء استهداف بالصواريخ للمنشآت النفطية وخزانات الوقود واحتياطي المحافظة من الغاز في الضباب على طريق التربة جنوب غرب المدينة.
وقال مراسل “خبر” في تعز، إن حرائق هائلة خلفت سحابة دخانية كثيفة في سماء المدينة نتيجة للقصف الصاروخي على منشأة سد الجبلين التي تضم خزانات للوقود وهناجر للغاز تمثل الاحتياطي الرئيس للمحافظة، مشيرا إلى سماع أصوات انفجارات اسطوانات الغاز .
وقال مصدر أمني وآخر أهلي لمراسل “خبر” بتعز إن  “مرتزقة السعودية من مسلحي وعناصر مليشيات حمود المخلافي – حزب الإصلاح “إخوان اليمن”- الموالية للرياض والمدعومة بالمال والأسلحة من العدوان السعودي باسم مقاومة تعز جنبا إلى جنب مع القاعدة، استهدفوا منشأة الضباب “سد الجبلين” بالصواريخ ما تسبب في اندلاع الحرائق وانفجارات اسطوانات الاحتياطي من مادة الغاز.
وفي آخر المعلومات الواردة، نقل مراسلنا في تعز عن مصدر في منشأة الضباب أن الحرائق حتى اللحظة أتت على هناجر احتياطي تعز من الغاز ولم تصل إلى خزانات الوقود ولولا لطف الله بأبناء تعز لكنا أمام كارثة بيئية حقيقية ولكان واردا أن تصل الحرئق إلى المدينة نفسها.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*