انحدار المؤشر السعودي لأدنى مستوى في 3 سنوات بسبب النفط

هبط مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات، أمس الأحد، لأدنى مستوى في ثلاث سنوات متأثراً بنزول أسعار النفط دون 40 دولاراً للبرميل.

وكان برنت تكبد، يوم الجمعة الماضي، أكبر خسارة أسبوعية بالنسبة المئوية في أكثر من عام وسجل 37.93 دولار للبرميل بعد أن حذرت وكالة الطاقة الدولية من أن تخمة المعروض العالمي ستقود لهبوط أكبر للأسعار العام المقبل.

وهبط المؤشر السعودي 3.4 بالمئة إلى 6715 نقطة مسجلاً أدنى مستوى منذ أوائل شهر ديسمبر/كانون الأول 2012.

ومن بين 166 سهماً، جرى التداول عليها انخفض 141 سهماً، وارتفعت أربعة أسهم جميعها لشركات صغيرة ومتوسطة، واستقر سهم واحد دون تغيير.

وقاد النزول سابك والراجحي بخسائر 3.7 بالمئة و2.7 بالمئة على الترتيب.

ونزلت أسهم جبل عمر وسامبا وصافولا وساب والعربي الوطني والأهلي التجاري والسعودي الفرنسي والمراعي والحكير بين 1.9 و7.6 بالمئة.

وكان من أبرز الأسهم المرتفعة إعمار المدينة الاقتصادية، وحقق مكاسب بلغت ستة بالمئة.

وفي غياب المحفزات، يكون النفط هو المحرك الرئيسي للسوق السعودية التي انخفضت 19.5 بالمئة منذ بداية وحتى الإغلاق السابق.

وتترقب السوق الإعلان عن موازنة 2016 لمعرفة توجهات الإنفاق الحكومي للعام المقبل في ظل التوقعات باستمرار هبوط النفط، وتكهنات بتحقيق عجز يقارب 20 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*