ايران تزيد من تصدير نفطها 500 برميل يوميا

أصدرت وزارة النفط في ايران تعميما الى كل الشركات بمضاعفة انتاج النفط واعداد المحطات النفطية لتصدير النفط عبرها، ورفع مستوى التصدير الى 500 برميل يوميا بدءا من امس الأحد.

وكانت هناك قيود على تصدير النفط خلال فترة الحظر ولم يكن بوسع ايران تصدير أكثر من مليون برميل في اليوم وكانت ايران مضطرة الى تصدير نفطها الى الصين والهند وتركيا واليابان وكوريا الجنوبية، ولكن أزيلت كل هذه القيود،بالاعلان عن بدء تنفيذ الاتفاق النووي وقد أعلن المسؤولون أنهم يعتزمون استعادة مكانة ايران في السوق النفطية ومنظمة أوبك ورفع مستوى التصدير من مليون برميل في اليوم الى مليونين.

وسيشهد قطاع النفط الايراني تأثير الغاء الحظر عليه أكثر من غيره، وكانت الدول الأوروبية المستورد الرئيسي للنفط الايراني إلا أنها ألغت كافة العقود النفطية مع ايران جراء الحظر وليس لدي ايران منذ عام 2012 وحتى اليوم أي عقد نفطي مع أي دولة اوروبية ما عدا تركيا التي سمحت لها قرارات الحظر بشراء النفط الايراني.

وكانت اليونان واسبانيا من أبرز الدول الأوروبية في استيراد النفط الايراني لكنها بدأت توفر حاجاتها النفطية من دول أخرى بعد الحظر، كما أن سريلانكا كانت تستورد 90 بالمئة من نفطها من ايران وكان النفط الايراني يتلاءم مع المصافي السريلانكية، لكنها توقفت بدورها عن استيراد النفط الايراني بعد الحظر، كما أن ماليزيا وأفريقيا الجنوبية من مستوردي النفط الايراني ولكنهما أيضا قطعتا استيراده في السنوات الأخيرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*