ايران تواصل المتابعة الحقوقية لمفقودين وضحايا فاجعة منى

اكد وزير الصحة الايراني حسن قاضي زادة هاشمي ان الدائرة الحقوقية بوزارة الخارجية تواصل المتابعات الحقوقية للحجاج الايرانيين المفقودين او الضحايا او الذين تعرضوا لامور اخرى في المملكة السعودية.

واشار قاضي زادة هاشمي ، في تصريح ادلى به لمراسل فارس  الاحد، الى احدث التطورات على صعيد كارثة الحجاج في منى واوضاع الضحايا والمفقودين الايرانيين وقال، ان وزارة الصحة السعودية تضطلع بالمهمة الرئيسية حول تحديد هويات الضحايا ونقل جثامينهم حيث ان جزءا كبيرا من هذا العمل قد انجز بالتنسيق مع منظمة والحج والزيارة ومؤسسة الطب العدلي الايرانيتين وماتبقى سينجز وفق الاسلوب ذاته.

واشار الى ماتردد حول دفن بعض جثامين الضحايا الايرانيين في السعودية وقال، ان القطاع الطبي يضطلع بمهمة تحديد هوياتهم عبر اخذ عينات منهم كالاظافر والشعر واخذ بصماتهم قبل دفنهم.

ولفت الى ان العمل جار من قبل وزارة الصحة من اجل التوصل الى نتائج عبر مسار آخر يتمثل بأخذ عينات من ذوي الاشخاص الذين يحتمل دفنهم في الاراضي السعودية حيث من المتوقع التوصل الى نتائج في غضون الشهرين القادمين وتقع هذه المهمة على عاتق وزارة الصحة فيما تضطلع منظمة الحج والزيارة والدائرة الحقوقية لوزارة الخارجية بالشؤون الاخرى.

وردا على سؤال حول الحجاج الايرانيين المفقودين جراء كارثة منى قال ان منظمة الحج والزيارة الايرانية تضطلع بمهمة الاعلان عن احدث التطورات على هذا الصعيد حيث ان مايعلن عنه رئيسها (اوحدي) من احصاءات تعتبر رسمية وموثقة.

واعرب عن ارتياحه لعدم تسجيل اي اصابة للحجاج الايرانيين بمرض الكرونا الا ان هذا لايعني منح ضمانة بعدم الاصابة به لغاية نهاية موسم الحج.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*