باريس تريد اجتماعاً لمجموعة دعم سوريا.. وروسيا وأمريكا تدعوان لتثبيت وقف النار

 

أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن العمل جار لاستئناف نظام وقف إطلاق النار في حلب، مشيرا إلى تفاهم موسكو وواشنطن حول كيفية التقدم في طريق حل مسائل وقف النار في سوريا.

وقال كيري في ختام لقائة مع المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا إن الأمر يتطلب مزيدا من العمل، قائلا: “ننتظر في القريب العاجل رؤية تقدم في مباحثات تعزيز نظام وقف إطلاق النار في سوريا”.

امريكا وروسيا

 

وأشار كيري إلى أن المعارضة السورية يجب أن تكون أكثر مسؤولية وتساهم في تثبيت وقف العمليات القتالية، منوها باتفاق بين واشنطن وموسكو على تشكيل لجنة جديدة في جنيف للرقابة على وقف إطلاق النار.

من جانبه قال المبعوث الاممي الى سوريا ستيفان دي ميستورا إنه يجري التخطيط لتقوية آليات الرقابة على نظام وقف النار، معتبرا أنه لا يمكن تبرير ما يحدث في حلب، وإحياء نظام وقف العمليات العدائية أصبح ضرورة ملحة.

دي ميستورا يبحث التسوية السورية مع لافروف

هذا، وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن التسوية السورية ستكون الموضوع الأساسي لمباحثات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو مع المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا.

وسبق أن أفاد مندوب روسيا الدائم في الأمم المتحدة في جنيف ألكسي بورودافكين بأن لافروف ودي ميستورا ينويان بحث نتائج جولة أبريل/نيسان من المفاوضات السورية في جنيف وآفاق العملية التفاوضية.

باريس تريد اجتماعا لمجموعة دعم سوريا لاعادة تثبيت الهدنة

إلى ذلك، اعربت فرنسا عن املها في اجتماع وزاري سريع للمجموعة الدولية لدعم سوريا “لاعادة تثبيت الهدنة” في حلب.

وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال ان باريس “تريد تنظيم اجتماع وزاري في اقرب الآجال للمجموعة الدولية لدعم سوريا لاستعادة تثبيت الهدنة، وللتشديد على ضرورة حماية المدنيين (…) واعطاء فرصة للمفاوضات بهدف التوصل الى حل سياسي”.

تمديد التهدئة في الغوطة الشرقية ليومين

يأتي ذلك في وقت اعلن رئيس مركز حميميم لتنسيق الهدنة في سوريا الجنرال سيرغي كورالينكو أعلن أنه تم تمديد التهدئة في غوطة دمشق الشرقية ليومين إضافيين.

وقال كورالينكو: “اتفق الجانبان الروسي والأمريكي بالتنسيق مع قيادة الجمهورية العربية السورية والمعارضة على تمديد نظام التهدئة في منطقة الغوطة الشرقية ليومين إضافيين حتى الساعة 24.00 تاريخ 3 مايو/أيار”.

وأضاف كورالينكو إن المفاوضات متواصلة لتطبيق نظام الصمت في محافظة حلب.

وكان نظام الصمت فرض منذ 30 أبريل/نيسان لمدة 72 ساعة في ريف اللاذقية الشمالي ولمدة 24 ساعة في الغوطة الشرقية، ومدد في الغوطة في 1 مايو/أيار يوما واحدا.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*