باسيل بعد اجتماع ’التغيير والإصلاح’: متفائلون بالحوار ونراهن ألاّ يرتكب سلام مخالفة قانونية تتعلق بـ’أمن الدولة’

 

أعلن وزير الخارجية جبران باسيل، بعد اجتماع تكتّل التغيير والإصلاح، أن الاجتماع تناول ما حصل على طاولة الحوار وقال “نحن متفائلون”. وأضاف “لبنان نموذج ناجح للتعايش بين الأديان وسقوط هذا النموذج سيجرّ الويلات”، مشدداً على ضرورة طمأنة الطوائف بقانون انتخابي عادل، خاصةً أن لبنان والمنطقة على مفصل أساسي ويجب طمأنة بعضنا بعوامل داخلية.

وزير الخارجية جبران باسيل

وأضاف الوزير باسيل ان “الحقول النفطية المشتركة بين لبنان وفلسطين المحتلة ليست اكتشاف جديد”، مشيراً الى أن “سلطات الاحتلال لا تستطيع سحب نفط لبنان لوجود معادلة فرضها الجانب اللبناني، فيما لا يستطيع الطرفان سحب النفط من “المنطقة المتنازع” عليها وفق القانون الدولي”. وقال باسيل:”نأمل استعادة دورنا في الثقة مع الشركات النفطية لإعادة استخراج النفط والغاز من لبنان”.

وفي الشأن الداخلي، قال باسيل إنه يراهن على رئيس الحكومة ألاّ يرتكب مخالفة قانونية تتعلق بـ “أمن الدولة”، لأن البلد لم يعد يحتمل أخطاء.

وعن النزوح السوري الى لبنان، اعتبر باسيل ان لبنان يتحمله بشكل كبير ولا بدّ من اجراءات تحدّ من اعداد النازحين. وأضاف “يجب حماية الشعب اللبناني وتجارته وصناعته”، وعلى الحكومة اتخاذ قرارات ضمن الأصول القانونية للتمييز بين نازح حقيقي ونازح اقتصادي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*