بان كي مون: العالم أمام لحظة نادرة لإنهاء العنف في سوريا

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الأحد بتجدد الشعور بالحاجة الملحة للتوصل إلى حل للحرب الأهلية في سوريا بعد هجمات باريس.. قائلاً إن العالم أمام “لحظة نادرة” لفرصة دبلوماسية لوضع حد للعنف.

وأكد مون في مؤتمر صحفي خلال قمة مجموعة العشرين في تركيا أن خارطة الطريق بشأن سوريا التي تمت الموافقة عليها أمس السبت “مشجعة وطموح”، وحث على تنفيذها في أسرع وقت ممكن لتمهيد الطريق أمام وقف شامل لإطلاق النار.وقال “أحث المشاركين على تخطي خلافاتهم حتى يتمكنوا من الضغط باتجاه فرض وقف شامل لإطلاق النار”.وأضاف “بعد سنوات من الانقسام نحن نشهد لحظة نادرة لفرصة دبلوماسية لوضع حد للعنف.”

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة قادة دول مجموعة العشرين لتقديم الدعم وسط تخبط أوروبا في التعامل مع عشرات الآلاف من المهاجرين معظمهم سوريون التي وصفها بأنها “أكبر أزمة تهجير منذ الحرب العالمية الثانية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*