بروتينية ’جي بي آر 3’ تحارب مرض الزهايمر

 


كشفت دراسة حديثة أن بروتنية “جي بي آر 3” تلعب دورا مهما في تقدم مرض الزهايمر، ما يمهد الطريق لتطوير علاج للحد نسبيا من أعراض هذا الداء، وقد تكون بروتينة “جي بي آر 3” عنصراً رئيسياً للتخفيض من تكدس صفائح بيتا في الدماغ الذي يعرقل التواصل الطبيعي بين الخلايا العصبية، بحسب الدراسة المنشورة في مجلة “ساينس ترانسلا يشنال ميديسن” الأميركية الطبية.

بروتينية "جي بي آر 3" تحارب مرض الزهايمر

بروتينية “جي بي آر 3” تحارب مرض الزهايمر

ويعد هذا التكدس السبب الرئيسي لمرض الزهايمر الذي ما من علاج قاطع له والذي يطال أكثر من 30 مليون شخص مسن في العالم.

وشرحت “أمانتا تاتياه” وهي عالمة من جامعة لوفان البلجيكية هذا الاكتشاف أن “بروتينة +جي بي آر 3+” تؤدي دورا ملحوظا في تشكل “بيبتيدات بيتا أميلويد” وتجمعها على شكل ألواح، مضيفة أن ” الدراسات أظهرت أن غياب “جي بي آر 3+” يخفف من تشكل صفائح أميلويد ومن حدة تدهور الوظائف الإدراكية في عدة أبحاث حول المرض”.

وقد بينت تحاليل لمفعول “جي بي آر 3” في الأنسجة الدماغية المستأصلة من جثث أشخاص كانوا مصابين بالزهايمر، وجود كميات كبيرة من هذه البروتينة وصلتها بتقدم المرض، وتمهد هذه النتائج الطريق أمام أبحاث سريرية حول سبل إبطال مفعول هذه المادة، بحسب ما كشف الباحثون.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*