بلدان إفريقية "تستنشق" الوقود السام تحظره أوروبا وأميركا

ذكر تقرير أن الكثير من سكان أفريقيا يستنشقون وقودا ساما تحظره أوروبا والولايات المتحدة

ورغم ذلك فثمة شركات تجارية دولية تقوم ببيع دول أفريقية أنواعا من الوقود بنسبة كبريت عالية تحظر هيئات تنظيمية في دول أخرى بيعه.

وقالت جماعة الضغط “بابليك آي” و مقرها سويسرا إن المعايير المتدنية لجودة الوقود في أنحاء أفريقيا التي تسمح في المتوسط بمحتوى للكبريت يزيد 200 مرة عن الوقود في أوروبا تتيح لشركات الاستيراد والتصدير والتجزئة بيع وقود قذر لكنه رخيص الثمن “يهدد صحة الملايين من البشر.”

وقال التقرير إن “تجارا سويسريين  وآخرين يحققون أرباحا كبيرة عبر استغلال النواظم الضعيفة لإنتاج وبيع أنواع ضارة من
الوقود.”

وأضاف قائلا “هذا الشكل من المراجحة التنظيمية يتجاهل مخاطر بالغة على الصحة العامة.”

ووصفت الجماعة المشكلة بأنها “قنبلة موقوتة” في ظل نمو التجمعات المدنية في أنحاء أفريقيا والطفرة السكانية
في مدن مثل لاجوس في نيجيريا وأكرا عاصمة غانا.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*