بوتين: الخلاف السعودي الإيراني يعيق التسوية في سوريا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الإصلاح الدستوري الذي تتبعه انتخابات برلمانية ورئاسية أهم شروط التسوية السياسية للأزمة السورية، مشيراً إلى أن “الخلاف السعودي الإيراني يعيق التسوية السورية وحل قضيتي مكافحة الإرهاب ووقف تدفق اللاجئين إلى أوروبا”. وكرر استعداد موسكو القيام بكل ما بوسعها من أجل وضع نهاية للنزاع في أقرب وقت ممكن.

بوتين أسف لإعدام الشيخ نمر النمر الذي “لم يحارب السعودية” كما قال. واستنكر في الوقت عينه اقتحام السفارة السعودية في إيران مشيراً الى أن طهران اعتقلت عدداً من المحرضين على الاقتحام.وفي مقابلة مع صحيفة “بيلد” الألمانية حمل بوتين المجموعات المسلحة ومن يدعمها المسؤولية عن معاناة المدنيين الأبرياء بسبب هذا النزاع، مؤكداً أن “الرئيس السوري بشار الأسد ليس بحاجة إلى مغادرة سوريا سواء كان رئيساً أو لم يكن ولا بد من تمكين الشعب السوري من الإعراب عن موقفه”.
الرئيس الروسي كرر دعم بلاده العمليات العسكرية التي تنفذها المعارضة المسلحة ضد داعش ورد على الحملات الغربية ضد روسيا واتهامها باستهداف المدنيين في سوريا متسائلاً عما “إذا كانت أنابيب النفط أهدافاً مدنية” مذكراً بتغييب أخبار قصف الطيارين الأميركيين لمستشفى وأيضا لحفل زفاف في أفغانستان ومقتل أكثر من مئة شخص.الرئيس الروسي ذكر بأن “تركيا لاتزال ترفض الاعتذار على إسقاط المقاتلة الروسية” قائلاً إن أنقرة “أهانت نفسها بطلبها الحماية من الناتو بعد إسقاط الطائرة الروسية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*