بوتين يعلن عن إنشاء قوات الحرس الوطني ستتولى مهام مكافحة الإرهاب

 

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، عن إنشاء قوات الحرس الوطني على قاعدة قوات الأمن الداخلي، موضحا أن القوة الجديدة ستتولى مهام مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

وأكد بوتين، أن قوات الحرس الوطني ستعمل بتنسيق وثيق مع الوحدات الأخرى في قوام قوات الأمن الداخلي، وستتولى بعض المهام التي كانت سابقا من صلاحيات القوات الخاصة وقوات الرد السريع. وأوضح أن قانونا فدراليا سيصدر قريبا بهذا الشأن وسيحدد بوضوح صلاحيات مختلف فصائل قوات الأمن الداخلي.

وأردف قائلا:” إنني أعول كثيرا على أداء قوات الحرس الوطني لمهامها بصورة فعالة، وفي تكثيف العمل على الاتجاهات ذات الأولوية”.

وجاءت تصريحات بوتين خلال اجتماع عقده مع وزير الداخلية، فلاديمير كولوكولتسيف، وقائد قوات الأمن الداخلي، فيكتور زولوتوف، ورئيس هيئة مكافحة المخدرات، فيكتور إيفانوف، ونائب رئيس الهيئة الفدرالية للرقابة على الهجرة، يكاتيرينا يغوروفا.

وأمر الرئيس الروسي، خلال اللقاء، بإلغاء هيئة مكافحة المخدرات وهيئة الرقابة على الهجرة كمؤسستين فدراليتين مستقلتين وإلحاقهما بوزارة الداخلية الروسية.

وأعاد بوتين إلى الأذهان أن المناقشات حول سبل تحسين أداء الأجهزة الأمنية في روسيا تجري منذ فترة طويلة، ولاسيما فيما يخص زيادة فعالية العمل على مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة وتجارة المخدرات.

وسبق لوسائل إعلام روسية أن تحدثت عن إمكانية دمج هيئة مكافحة المخدرات في روسيا في أجهزة وزارة الداخلية الروسية من أجل ترشيد النفقات والجهود، علما الشرطة الروسية هي التي تكشف عن معظم القضايا المرتبطة بتجارة المخدرات في روسيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*