بوغدانوف : موسكو تدعو لاستئناف الحوار السوري السوري في أقرب وقت ممكن

 

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، الجمعة أن موسكو مع استئناف المفاوضات السورية السورية في أقرب وقت ممكن، و”لكن هذا يتطلب إبداء إرادة سياسية من جميع أطراف النزاع”. وقال بوغدانوف للصحفيين “نود أن نتجنب التوقفات الطويلة وأن لا تنقطع المفاوضات، ولكن هذا يتطلب إرادة سياسية من جميع المشاركين، كي يكون ممثلو مختلف الهياكل المعارضة السورية مستعدين لهذه المفاوضات، وأن لا توضع شروط مسبقة ، وهو ما وافق عليه الجميع في إطار صيغة فيينا، من الضروري أن يشارك الجميع في هذه العملية، بما في ذلك الأكراد السوريون وحزب الاتحاد الديمقراطي”. وأضاف بوغدانوف “كنا نود أن يكون هناك وفد واحد (عن المعارضة) ومفاوضات مباشرة، ولكن أعتقد أنه لم تنشأ الظروف لذلك بعد، ويؤكد على ذلك جميع من يشارك بالجهود الرامية لإجراء العملية السياسية”.

وفي سياق متصل، ذكر نائب وزير الخارجية على أن تبادل المعلومات بين العسكريين الروس والأميركيين في سوريا يجري على أساس يومي، موضحاً “تجري اتصالات يومياً بين المركزين – في حميميم وعمان، ويجري تبادل المعلومات ومناقشة تطورات الأوضاع، وكيفية الالتزام بنظام وقف إطلاق النار، ويتم تسجيل الخروقات الموجودة ، لسوء الحظ”، مضيفاً “وبطبيعة الحال، نود أن نرى هذه العملية تجري بأكثر دينامية وفعالية، وليس الخطأ من جانبنا بأنها لا تجري بسرعة وعلى نحو فعال”.

وتجدر الإشارة إلى أن الجولة الأخيرة من المفاوضات غير المباشرة بين السلطات السورية وقوى المعارضة المختلفة، انتهت في جنيف يوم 27 أبريل/نيسان 2016، على إثر إعلان وفد الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة المنبثقة عن مؤتمر الرياض، تعليق مشاركته في العملية التفاوضية حتى إشعار آخر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*