تشديد في منفذي دخول الدراز المحاصرة والأهالي يطفئون أنوار منازلهم رفضا لمحاكمة الوجود الشيعي

شددت السلطات الأمنية تضييقها على أهالي منطقة الدراز أثناء عبورهم في منفذي الدخول إلى المنطقة المحاصرة منذ 20 يونيو الماضي.

وقال شهود عيان لموقع قناة اللؤلؤة أن منتسبي الأجهزة الأمنية يدققوا في هويات كافة الركاب رجالا ونساء قبل السماح لهم بدخول منطقتهم.

ويأتي هذا التشديد عشية محاكمة الوجود الشيعي حيث شهدت ساحة الاعتصام أمام منزل أعلى مرجعية دينية في البلاد سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم تزايدا في أعداد المحتشدين تنديدا باستهدافه وإسقاط جنسيته.

وأطفأ أهالي منطقة الدراز أنوار منازلهم وأغلقت المحال التجارية تعبيرا عن رفضهم لهذه المحاكمة التي وصفوها بالطائفية الجائرة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*