تضرر عدد من منازل مدينة صنعاء القديمة جراء استهداف العدوان السعودي مجمع العرضي

150609203432-13744-0.jpg
قال مصدر مسؤول بوزارة الثقافة، إن طيران العدوان السعودي استهدف، اليوم، مجمع الدفاع (العرضي) التاريخي بأمانة العاصمة والذي يعود تاريخ بنائه إلى ما قبل خمسمائة عام، ما أدى إلى تضرر أجزاء كثيرة منه، وكذا تضرر عدد من منازل المواطنين بمدينة صنعاء القديمة التاريخية.

وأشار المصدر في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، إلى أن عدد من منازل مدينة صنعاء التاريخية التي يعود تاريخ إنشائها إلى مئات السنين ومدرجة ضمن قائمة التراث العالمي، تهدمت في حين تعرضت أخرى لأضرار جزئية.

وقال المصدر إن استهداف المواقع التاريخية والأثرية مؤشر على الحقد الذي يكنّه العدو السعودي للشعب اليمني والذي يدعي مرارا ومازال عبر وسائله الإعلامية المأجورة أنه يسعى إلى حماية الشعب اليمني، في الوقت الذي يرتكب في حقه جرائم إبادة جماعية ويستهدف تاريخه العريق.

ودعا المصدر منظمة اليونيسكو وكافة المنظمات المهتمة بالمجال الثقافي والتاريخي إلى تحمل مسؤولياتها إزاء ما يرتكبه العدوان السعودي في حق تراث الشعب اليمني الضارب في أعماق التاريخ.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*