تعرّض قوة من جيش #العدو_الصهيوني لاطلاق النار في #الجولان

 


نقلت وسائل إعلام العدو عن مصدر عسكري صهيوني تأكيده بأن قوة تابعة للواء “غولاني” في الجيش “الاسرائيلي” تعرّضت صباح اليوم، لإطلاق نار من رشاش ثقيل وقذائف هاون أثناء قيامها بنصب كمين خارج السياج الحدودي في جنوب الجولان وداخل الخط الازرق بين قريتي نوف وافني إيتان.

الجيش الاسرائيلي

 

ونفى المصدر لوسائل إعلام العدو وقوع إصابات في صفوف القوة الصهيونية المتقدمة، مشيراً الى أن جنود الاحتلال ردوا بإطلاق النار، ثم حلّقت طائرة حربية “إسرائيلية” وقصفت السيارة التي اطلقت منها النيران والتابعة لما يسمى بـ”لواء شهداء اليرموك”، مما أسفر عن مقتل المسلحين الاربعة الذين كانوا بداخلها.

ونقلت وسائل إعلام العدو عن مصادر عسكرية في جيش الاحتلال أيضًا قوله إن اطلاق النار على قوة الجيش لم يكن مقصودًا، وقال مصدر كبير في الجيش إن “لا نية لنا بتصعيد يتدهور الوضع في المنطقة، لكننا لن نقبل بواقع تفتح فيه النيران باتجاه قواتنا”.حسب تعبيره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*