تقدم ملحوظ للجيش السوري وحلفائه باتجاه مواقع المجموعات المسلحة في ضاحية الاسد غرب حلب

 

 syrian-army.jpg

يواصل الجيش السوري وحلفاؤه تحقيق انجازات ميدانية متسارعة على جبهة حلب، حيث أحرزوا تقدماً ملحوظاً باتجاه مواقع المجموعات المسلحة في ضاحية الاسد غرب حلب، وسيطروا على 10 مبان ضمن الكتلة الجنوبية الشرقية للضاحية من جهة الرواد إثر اشتباكات استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والثقيلة وتخللها قصف متبادل.

 

في غضون ذلك، استهدف الجيش السوري وحلفاؤه بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع وتجمعات مجموعات “جيش الفتح” في بنيامين (منيان) وضاحية الاسد غرب حلب محققين إصابات مؤكدة ومباشرة.

هذا، وأكدت مصادر أن “لا صحة للأخبار التي تتناقلها تنسيقيات المسلحين عن قطع طريق إثريا – خناصر”، وأكدت أيضاً أن “كل ما يُشاع عن اشتباكات هو عار من الصحة جملة وتفصيلاً”.

الى ذلك، تصدّى الجبش السوري لمحاولة مجموعات من مسلحي تنظيم “داعش” التسلل باتجاه محيط “كتيبة ضامن” وجبل ثرده جنوبي مدينة دير الزور حيث تدور اشتباكات تستخدم فيها مختلف أنواع الاسلحة، ويتخللها قصف مدفعي لمواقع وتحركات مسلحي التنظيم في المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*