تمام سلام: إيران دولة صديقة ولبنان ليس تحت الوصاية الإيرانية

 

نفى رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام أن يكون لبنان تحت الوصاية الإيرانية، أو بات محمية إيرانية، مؤكداً أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي دولة صديقة للبنان، ولها تأثير في كل المنطقة ومنها لبنان.

وجاءت مواقف الرئيس سلام في سياق مقابلة تلفزيونية أجرتها معه محطة «المؤسسة اللبنانية للارسال»، الليلة الماضية،حيث قال سلام: ‘ايران دولة صديقة ونحترمهم ويحترموننا ولكن لا يمكنني التقصير في ظل الاجماع العربي’.

وردا على سؤال آخر حول اتهام لبنان بأنه أصبح محمية ايرانية نفى ذلك. ونفى أيضًا ان يكون لبنان صار تحت ‘الوصاية الايرانية’، مشيرا الى ‘تأثير ايران في كل المنطقة ومنها لبنان’.

موقف سلام هذا شكل ردًا حاسمًا على حلفائه في قوى «14 آذار» الذين يحاولون دائمًا زج إيران في القضايا الداخلية للبنان، والترويج بأن لبنان بات محمية إيرانية وواقعاً تحت ما يسمى بـ’الوصاية الإيرانية’ وبأن هذا الإدعاء هو ما يمنع الانتخابات الرئاسية، رغم أن المسؤولين الإيرانيين أكدوا مراراً وتكراراً وفي كل مناسبة عدم التدخل في شؤون لبنان الداخلية، وأن على اللبنانيين أن يختاروا رئيسهم بأنفسهم دون تدخلات خارجية.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*