تنفيذ المرحلة الثانية من اتفاق الزبداني يتواصل.. ووصول مدنيين من كفريا والفوعة إلى تركيا

zabadani-agreement

يتواصل تنفيذ المرحلة الثانية من اتفاق الزبداني – كفريا – الفوعة الذي يقضي بخروج المسلحين الجرحى من الزبداني من جهة والمدنيين الجرحى من كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي.

وبحسب آخر المعلومات فقد تجاوزت الحافلات التي تقل جرحى كفريا والفوعة معبر باب الهوى عند الحدود السورية التركية التي منها ستنتقل جواً عبر مطار أنطاكيا إلى مطار بيروت الدولي الذي يتوقع أن تصل إليه أيضاً الحافلات وسيارات الإسعاف التي تنقل مسلحي الزبداني التي عبرت بدورها الحدود اللبنانية السورية عند نقطة المصنع. ومن لبنان سيغادر مدنيو كفريا والفوعة إلى الأراضي السورية الخاضعة لسيطرة الجيش السوري فيما ستكون تركيا وجهة المسلحين الجرحى.

وكانت بدأت صباحاً المرحلة الثانية من الاتفاق الذي يقضي بإجلاء 336 جريحاً مع عائلاتهم من كفريا والفوعة في ريف إدلب مقابل 123 جريحاً من الزبداني في ريف دمشق.

سيارات الصليب الأحمر تدخل الى الزبداني لنقل المسلحين

سيارات الصليب الأحمر تدخل الى الزبداني لنقل المسلحين

ويقضي الاتفاق بخروج 336 جريحاً مع عائلاتهم من كفريا والفوعة مقابل 123 جريحاً مع عائلاتهم من مدينة الزبداني بريف دمشق عبر الصليب الاحمر.

وقد خرجت 6 سيارات اسعاف تنقل الجرحى و9 حافلات تقل ذويهم من مدينتي الفوعة وكفريا في ريف إدلب الشمالي باتجاه الاراضي التركية بالتزامن مع خروج 13 سيارة اسعاف تقل الجرحى و4 حافلات تقل ذويهم من مدينة الزبداني باتجاه المصنع اللبناني ومنه إلى مطار بيروت الدولي.

سيارات الصليب الأحمر تدخل الى الزبداني لنقل المسلحين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*