ثلاثة شهداء فلسطينيين برصاص الاحتلال في أقل من 4 ساعات

استشهد ثلاثة فلسطينيين، اليوم الخميس، برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي، في ثلاث عمليات منفصلة ادعى الاحتلال خلالها أن الشبان حاولوا تنفيذ عمليات “دهس ومحاولة طعن”، في القدس والخليل وسلفيت بالضفة.

فبالقدس، استشهد الشاب وسام أبو غويلة (20 عاما) من مخيم قلنديا، فيما أصيب جندي إسرائيلي بجروح، عند حاجز جبع شرق مدينة القدس المحتلة، بزعم تنفيذ الشاب عملية دهس قرب الحاجز العسكري.

وقال شهود عيان إن جنود الاحتلال الإسرائيلي، أطلقوا النار على سيارة فلسطينية، بزعم تنفيذ السائق عملية دهس لجندي إسرائيلي على حاجز جبع الواصل بين رام الله ومدن جنوب الضفة الغربية.

وذكر الشهود أنه تم إطلاق أكثر من 30 رصاصة على الشاب، وأن جنود الاحتلال تركوه ينزف حتى استشهاده، فيما قدمت سيارت إسعاف إسرائيلية لإسعاف الجندي المصاب، وتم نقله إلى إحدى مستشفيات القدس.وفي جنوب الخليل، استشهد شاب فلسطيني برصاص جنود الاحتلال، قرب “سدة الفحص” بحجة الاشتباه بمحاولته طعن جندي.

وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال وضعوا جثمان الشاب اياد جهاد ادعيس من يطا داخل كيس اسود، وادعوا أنه حاول طعن جندي باستخدام مفك.

وفي شمال الضفة، استشهد شاب برصاص الاحتلال واصيب إسرائيليان اثنان في عملية طعن، اليوم الخميس، في مستوطنة “اريئيل”.

وقالت الشرطة الاسرائيلية إن شاباً فلسطينياً اقدم على طعن “حارسي أمن” اسرائيليين على بوابة مدخل المنطقة الصناعية في مستوطنة “اريئيل”، ما ادى لاصابتهما بجروح وصفت بالمتوسطة، وتم نقل المصابين الى مستشفى “بينلسون” في “بيتاح تكفا.”

وأطلق الحراس النار على الشاب محمد زهران عبد الحليم زهران (22 عاما) من قرية كفر الديك من سلفيت، ما ادى الى استشهاده.

وبحسب ما افادت مواقع عبرية، تواصل الشرطة الاسرائيلية اعمال البحث، مع المراجعة والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات ذات العلاقة.

ويذكر أن وزارة الصحة أشارت في بيان لها، أنه باستشهاد المواطنين فإن حصيلة الشهداء ترتفع إلى 133 منذ مطلع تشرين أول الماضي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*