جزيرة قرقنة التونسية تستقبلك بسحرها وبخصائصها الفريدة

في “نافذة على تونس” نركز على أهالي جزيرة قرقنة التونسية حيث يمتلكون أجزاء من البحر تخصص لنصب مصائد للأسماك، وهي مصائد تقليديةٌ تسمى الشرافي ويفضلّها الناس نظراً إلى محافظتها على نكهتها الأصلية وطزاجتها.
جزيرة قرقنة التونسية تستقبلك بسحرها وبخصائصها الفريدة، عشق أهلها للبحر جعلهم يتفردون عن بقية المناطق بامتلاكهم أجزاء من البحر. فجريد النخل هذا المنتشر في بحر قرقنة هو ملك للاهالي و يسمى بـ :*الشرافي، وهي عبارة عن مصائد  للأسماك.
بعد أن تقوم الأسماك بتتبع جريد النخل الممتد لمئات الامتار ينتهي بها المطاف الى “الدرينة”،وهو قفص يمنع الأسماك من الخروج.
هذه “الدرينة” تخبئ للصياد ناجح صيداً ثميناً، انه اخطبوط محترم الوزن يضمن له اجرة اليوم، فالحبار ليس متواجدا بكميات كبيرة هذه الأيام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*