جسم فضائي غامض يصطدم بالأرض في 13 نوفمبر المقبل

رصد العلماء توجه قطعة كبيرة من الحطام الفضائي الغامضة في مسار الأرض، وسوف تنخفض وتصطدم بنا يوم الجمعة 13 من شهر نوفمبر المقبل .

وهذا الحطام تم رصده أول مرة فى عام 2013، وأطلق عليه الباحثون اسما علميا “WT1190F”، وتم اكتشافه أثناء عمل مسح للسماء عن طريق برنامج في جامعة أريزونا يقوم برصد الكويكبات الموجودة في مدارات قريبة من الأرض، وفقا لما ذكره موقع Newsweek الأميركي، وهذا الحطام نادر لأن معظم الأجسام التي تشبهه تدور حول الأرض في مدار وتحترق في الجو، ولكن هذا يسير تجاهنا.

وقال “ديتليف كوشاني” من وكالة الفضاء الأوروبية (ESA)، في بيان، إن الباحثين أصابتهم الحيرة في هذا الجسم لأنه أقل كثافة بكثير من الكويكبات النموذجية، ويمكن أن يكون حطاما إنسانيا يعود لعقود عديدة إلى عصر أبوللو من 1960s و1970s، وفقا لصحيفة الوطن الكويتية.

ووفقا لمجلة “Nature” فإن من خلال تتبع مسار الحطام، يمكن للعلماء تقدير متى وأين بالضبط سيهبط على الأرض، وحتى الآن من المتوقع أن يصطدم بالمحيط الهندى جنوب سريلانكا، وهذا إن لم يحترق أثناء مروره بالغلاف الجوى للأرض، ووفقا لبيان من وكالة الفضاء الأوروبية فإن العلماء متحمسون للغاية لهذا الاصطدام وسيكون فرصة كبيرة للحصول على بعض الحقائق والنتائج.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*