جيش سوريا يصد هجوما لارهابيين ويضيق الخناق عليهم

تصدى الجيش السوري في ريف درعا الشمالي، لهجوم شنته الجماعات المسلحة على أطراف مدينة الشيخ مسكين، وذلك ضمن محاولاتها لاستعادة النقاط التي خسرتها وايقاف تقدم وحدات الجيش باتجاه المدينة.

واستمرت العمليات العسكرية في محيط مدينة الشيخ مسكين في ريف درعا الشمالي، حيث صد الجيش السوري هجوما عنيفا لمسلحي ما يسمى “جبهة النصرة” و”حركة المثنى”  على النقاط التي سيطر عليها في محيط المدينة، وتمكن من افشال الهجوم وتكبيد المسلحين خسائر من بينها، مقتل قائد ما يسمى “كتيبة الخلفاء الراشدين”.

وفي حديث خاص لراسل قناة العالم، قال احد جنود الجيش السوري: “ان النيران مشتعلة في القطاع الجائر بالقتال من الشيخ مسكين على امتداد 7 كم”.

جندي في الجيش السوري

ويتابع الجيش السوري استهدافه للمسلحين في  عدة مناطق، في ظل العمليات العسكرية في القطاع الشمالي من درعا، حيث استهدف تجمعات مسلحي “النصرة” بالقرب من جسر الغارية الغربية.

 

وفي تصريح خاص لقناة العالم، اعلن احد جنود الجيش السوري، ان الأخير يقوم بدك المسلحين في درعا في كل الاماكن، وبشكل يومي سواء كان عن طريق السلاح الجوي او الهجمات البرية.

وبالرغم من اتساع رقعة ريف درعا، الا ان الجيش السوري مازال قادرا على ضبط ايقاع المعركة، بحسب خططه العسكرية، كما انه يقوم بتضيق مساحات الجغرافيا، على المسلحين في اغلب المناطق.

القوات البرية للجيش السوري

وتستمر العمليات العسكرية للجيش السوري في ريف درعا وتحديدا في الشيخ مسكين، حيث يسعى الجيش السوري للسطرة على النقاط الحاكمة ليسهل عليه قطع طرق الامداد عن المسلحين داخل المدينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*