حزب الله وجمهور المقاومة شيّعوا ثلة من الشهداء الأبطال

 

شيَّع حزب الله وأهالي بلدة مشغرة والقرى المجاورة الشهيدين المجاهدين حيدر فريز مرعي وحسين حسن جواد اللذين قضيا أثناء تأدية واجبهما الجهادي. إنطلق موكب التشييع الحاشد من أمام مدخل البلدة الجنوبي، بحضور مسؤول المنطقة الثانية في حزب الله الحاج علي ضعون ووفود من القرى المجاورة وشخصيات وفعاليات وعلماء دين وحشود غفيرة من المؤمنين.

وبعد أن قدمت ثلة من المجاهدين التحية وأداء القسم للشهيدين حُمل نعشاهما على أكف أخوتهما المجاهدين، وسار في المقدمة حملة الرايات وصور الشهيدين والقادة وفرقة من كشافة الإمام المهدي (عج)، الموكب اخترق شوارع البلدة وصولاً إلى الجبانة على وقع الهتافات واللطميات الحسينية والشعارات الكربلائية، حيث أمّ الصلاة على الجثمانين الطاهرين إمام بلدة مشغرة فضيلة الشيخ عباس ذيبة قبل أن يُواريا في ثرى جبانة البلدة.

وفي بلدة النبي شيت البقاعية، شيّع حزب الله وجمهور المقاومة الشهيد المجاهد السيد علي حسين الموسوي (محمد مرتضى)، الذي قضى أثناء قيامه بواجبه الجهادي.

بدأت مراسم التشييع باستقبال النعش الطاهر في ساحة البلدة بنثر الورود والارز، وعرج به الى مقام نبي الله شيث (ع) حيث طاف به المشيعون وقرأت الزيارة ورفع الدعاء.

وبعد أن سجي النعش الطاهر في حسينية البلدة، تقبل ذووه التبريكات والتعازي، بمشاركة رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم امين السيد، ومسؤول العلاقات الدولية في الحزب عمار الموسوي، والنواب: حسين الموسوي، علي المقداد، مروان فارس، وفعاليات، وألقى مسؤول القسم الثقافي لحزب الله في البقاع السيد فيصل شكر كلمة أكد فيها أن عطاءات المجاهدين ستصنع النصر القريب للأمة والوطن .

وعلى وقع عزف موسيقى كشافة الامام المهدي (عج) انطلق موكب التشييع يتقدمه حملة الرايات والصور والاكاليل، وحمل النعش الطاهر ثلة من رفقاء الدرب قاطعا الطرق الرئيسية وسط الهتافات الحسينية، وصولا الى مرقد سيد شهداء المقاومة الاسلامية السيد عباس الموسوي (قده) حيث أدت فرقة من المجاهدين قسم العهد والولاء وأم الصلاة على الشهيد السيد عدنان الموسوي، ليوراى بعدها الثرى الى جانب من سبقه في رحلة الجهاد والشهادة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*