دراسة علمية تحذّر… الرجال في طريقهم الى الانقراض!

قالت عالمة استرالية رائدة إن الرجال يعيشون في فترة “الوقت الضائع”، مشيرة الى أنهم “يتجهون نحو الانقراض”، وفق ما ذكرت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية.

وأوضحت البروفسيرة جيني غريفز من جامعة كانبيرا الأسترالية أن سبب تناقص عدد الرجال حالياً يعود إلى خصائص الكروموسوم “Y” الذي يتميز بهشاشته، وإلى التغيرات الحاصلة في المحيط والتي تضعفه وتحطّمه، في حين أن الكروموسوم الأنثوي “X” يعتبر أكثر مناعة منه بكثير.

وتوقفت غريفز عند عدد الجينات الموجودة في الكروموسومات الأنثوية والذكورية، موضحة أن الكروموسوم الأنثوي “X” يحتوي على نحو 1000 جين صحي، والنساء لديهن اثنين من هذا الكروموسوم “XX”، في حين أن الرجال لديهم واحد من هذه الكروموسوم “XY”.

وأضافت أن عدداً كبيراً من جينات الكروموسوم “Y” تدهور مع مرور مئات ملايين السنين، ولم يتبقى لديه سوى 100 جين حالياً، من ضمنها جين SRY المسؤول عن تحديد جنس الجنين ما اذا كان ذكراً أو أنثى، في حين أن معظم الجينات المتبقية يمكن اعتبارها من “غير المرغوب فيها”.

ولفتت غريفنز الى أن الرجال سيختفون بعد نحو 5 ملايين سنة، وقد بدأ ذلك بالفعل يحصل.

الى ذلك، قلل البروفسور روبين لوفيل بادج، وهو خبير في جنس الكروموسومات في المعهد الوطني للبحوث الطبية في لندن من هذه الأبحاث، موضحاً أن الكروموسوم “Y” لم يفقد أي من جيناته على مدى 25 مليون سنة مرّت، مؤكداً أنه “لا داعي للقلق أبداً”.

وقال البروفسور كريس ماسون من جامعة لندن بدوره، إنه “حتى وان كان ما توصلّت الى غريفز صحيحاً، وأن الكروموسوم “Y” بدأ بالإنهيار، فإنه لايزال أمامنا الكثير من الوقت لإجراء أبحاث وعلوم طبية لإصلاح الخلل”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*