رئيسة كتلة برلمانية بالمانيا تشبه غارات الولايات المتحدة في سوريا بهجمات باريس


شبهت رئيسة الكتلة البرلمانية لحزب اليسار الألماني سارا فاغنكنشت الغارات الجوية المدعومة من الجيش الألماني في سوريا بقيادة الولايات المتحدة بالهجمات التي تعرضت لها باريس واودى بحياة نحو 130 شخصاً .

وقالت فاغنكنشت في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الألمانية نشرت اليوم الاثنين “قتل مدنيين أبرياء بالقنابل في سوريا.. جريمة لا تقل عن إطلاق النار حول المطاعم والمتاجر في باريس”.

وأضافت أن ما حدث في باريس “إرهاب فردي”، أما ما يحدث في سوريا فهو “إرهاب مسئول عنه كيانات حكومية”.

يذكر أن 130 شخصاً قتلوا في 13 نوفمبر الماضي خلال هجمات شنها مسلحون على صالة احتفالات وعدة مقاهي ومطاعم وملعب فرنسا في باريس.

ورداً على هذه الهجمات بدأت فرنسا غارات جوية على مواقع تنظيم (داعش) في سوريا وطلبت الدعم من حلفائها في الاتحاد الأوروبي.

ويشارك الجيش الألماني حالياً في دعم تلك الغارات بطائرة تزود بالوقود وفرقاطة لحماية حاملة طائرات فرنسية.

ومن المقرر أن تشارك القوات الألمانية بطائرات استطلاع من طراز (تورنادو) في تلك المهمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*