رئيس أركان الجيش الإيراني: هجوم السعودية على اليمن سيكون سببا في نهايتها


أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إيرنا”، أن “رئيس هيئة الأركان في البلاد حسن فيروز آبادي قال، إن المملكة العربية السعودية بهجومها على اليمن قامت بظلم كبير بحق الشعب اليمني، وإن هذا الظلم سيكون سببًا في نهايتها”. وأضافت الوكالة أن “فيروز آبادي أفاد خلال كلمته في أحد الفعاليات المقامة بمدينة دزفول شمال إيران، أن الولايات المتحدة الأمريكية حاكت العديد من المؤامرات في المنطقة من بينها الحرب على اليمن، إلا أن المقاومة الشعبية تغلبت على هذه المؤامرات كافة”. وأوضح رئيس الأركان الإيراني أن “بلاده لا ترغب في خوض الحروب، وأنها مستعدة للدفاع عن القيم الإسلامية والمظلومين في العالم”، على حد قوله. ويشهد اليمن فوضى أمنية وسياسية، بعد سيطرة جماعة الحوثي على المحافظات الشمالية منه وفرض سلطة الأمر الواقع، مجبرة السلطات المعترف بها دوليًا على الفرار لعدن، جنوبي البلاد، وممارسة السلطة لفترة وجيزة من هناك، قبل أن يزحف مقاتلو الجماعة، المحسوبون على المذهب الشيعي، باتجاه مدينة عدن وينجحون في السيطرة على أجزاء فيها من ضمنها القصر الرئاسي. وأعلن التحالف الذي تقوده السعودية يوم 21 أبريل/ نيسان الماضي،  انتهاء عملية عاصفة الحزم العسكرية التي بدأها يوم 26 مارس/ آذار الماضي، وبدء عملية إعادة الأمل في اليوم التالي، التي قال إن من أهدافها شقًا سياسيًا يتعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين، وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة من خلال غارات جوية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*