رئيس حملة تجنيد الشبان المسيحيين العرب في جيش الإحتلال منحرف اخلاقيا

 

تناولت القناة الثانية في تلفزيون العدو الصهيوني، ما اسمتها “تهما خطيرة” بحق الكاهن جبرائيل نداف، وهو رئيس حملة تجنيد الشبان المسيحيين العرب في جيش الإحتلال، والمختار لإيقاد إحدى مشاعل ما يسمى بـ”عيد الاستقلال الاسرائيلي”، تؤكد إنحرافه الاخلاقي وسلوكياته الشاذة.

ونشرت القناة في إطار التحقيق، مراسلات لجنود “تحرش نداف بهم جنسيا بهدف القيام بسلوكيات شاذة”، ومع ذلك لم يتم تقديم شكاوى ضده إلى الشرطة.

جبرائيل نداف

 

وتعقيبا على ما اوردته القناة، زعم نداف ان “جهات جنائية في الطائفة الارثوذكسية تآمرت علي وارتكبت جريمة ذكية ضدي”، قائلا “انا لم اتعرض جنسيا لأي احد”، على حد تعبيره.

وقد قالت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية ميري ريغف “ندعم اللجنة الشعبية التي اختارت بالإجماع الكاهن نداف لإيقاد الشعلة، ولن نتطرق إلى اصحاب المصالح الذين يحاولون الاساءة للكاهن”، مضيفة “لهذا الغرض توجد جهات مسؤولة عن تطبيق القانون وطالما لم تثبت ذلك، فان نداف سيوقد الشعلة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*