رضائي: الغزو الاميركي لافغانستان والعراق وراء اندلاع حروب القرن الحاضر

اعتبر امين مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، الغزو الاميركي لافغانستان والعراق عامل اندلاع حروب القرن الحاضر بحيث ان الحرب وانعدام الامن دخلا حياة الناس وتحول الامن والسلام سلعة نادرة.

وقال رضائي في كلمة له خلال الملتقى الوطني الاول ‘بيت جندي السلام الايراني’، للاسف ان حياة البشر مترافقة دوما مع الحروب بحيث شهدنا خلال الاعوام الـ 15 التي مضت من القرن الـ 21 اسوأ الاحداث والحروب.

واضاف، ان الغزو الاميركي لافغانستان والعراق كان البداية لهذا الامر واليوم فقد وصلت الامور بحيث يحرقون الافراد في الاقفاص ويقومون بتصويرهم ويفتخرون بهذه الجرائم. معتبرا ان تاريخ البشرية لم يشهد لمثل هذا الامر مثيلا.

واشار رضائي الى قتل المسلمين الشيعة في نيجيريا من قبل الجيش النيجيري قبل ايام او اعتداء متطرفين على المشاركين في مراسم العزاء الحسيني في جمهورية اذربيجان حيث قامت الحكومة الاذربيجانية بالدفاع عن المتطرفين بدلا عن المسلمين الضحايا.

واكد باننا نرى السلام الى جانب الاقتدار وقال، ان الاقتدار هو الداعم للسلام، وقد ادرك الشعب الايراني هذا الامر جيدا بانه لو ضعفت ايران يوما ما فانهم سيهاجمونها لانها واقعة في مفترق جهات العالم الاربع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*