رعب الصهاينة من الفلسطينيين يُلاحقهم الى الجوّ!

 

ذكرت صحيفة “معاريف” أن “حادثة خطيرة وقعت مساء الاحد الفائت قبل إقلاع رحلة جوية لشركة “ايجيان إيرلاينز” من أثينا الى مطار “بن غوريون” في “تل أبيب”، اذ قبيل الإقلاع صعد الى الطائرة فلسطينيان من سكان شرق القدس المحتلة، الامر الذي أثار الخوف لدى مجموعة من الركاب الاسرائيليين وحصول بلبلة على متن الطائرة، ما دفع المضيفات إلى الاعتراض على إقلاع الطائرة، فطالبن بتفتيش الفلسطينيين.

 رعب الصهاينة من الفلسطينيين يُلاحقهم الى الجوّ!

“معاريف”

في هذا الوقت، واصل طاقم الطائرة الاستعداد للاقلاع كالمعتاد، وأغلق الكابتن الباب واعتزم الاقلاع، وعندما رأى المسافرون أن الاحتجاج لا يساعد وقفوا في الطائرة، ومنعوا الاقلاع، وذلك لانه محظور على الطيار ان يقلع بينما المسافرون لا يجلسون في أماكنهم.

وحسب مراسل الاذاعة الاسرائيلية العامة، فإن جدالا حادا وقع بين الطرفين استمرّ نحو ساعة على مرأى الطاقم اليوناني الذي وبعدما أدرك رعب الاسرائيليين، عرض على الركاب الفلسطينيين الإقامة في الفندق والسفر على متن رحلة جوية اخرى على حساب الشركة. فوافق الاثنان واقلعا امس عائدين الى الأراضي المحتلة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*