رعد حول التصريحات المبرمجة المعترضة على قرار القضاء بإخلاء سبيل سماحة: مواقفهم متقلّبة بحسب الأحكام

 

تعليقاً على التصريحات التي صدرت للطعن بأحكام القضاء العسكري ومحكمة التمييز، رأى رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد في بيان ان هذه “التصريحات الصاخبة والمبرمجة التي تعترض اليوم على قرار القضاء اللبناني بإخلاء سبيل الوزير السابق ميشال سماحة, ليست إلا تعبيراً عن النكد والكيدية والإستنسابية التي ماإنفكّ فريق المصرّحين اليوم يمارسها في السلطة وفي التعاطي مع القضاء والإدارة والمال العام دون أن يرف له جفن لأصوات المعترضين على الظلم والفساد والهدر وسوء الإستخدام للنفوذ والحكم”.

رعد

وأضاف “إن موقف هذا الفريق من القضاء العسكري ومحكمة التمييز العليا فيه هو موقفٌ مزاجيٌ متقلّب بحسب القرارات والأحكام التي قد تناسب مصالحه أحياناً أو تتعارض معها أحياناً أخرى, وليس مستنداً أبداً  للقوانين التي ترتكز عليها تلك القرارات أو الأحكام”.

وتابع رعد “بالأمس كان القضاء مرضياً عنه حين أخلى سبيل ضالعين في الإرهاب وفي إثارة الفتن, أو حين أخرج من السجون عملاء للعدو الإسرائيلي.. أما اليوم فقد أصبح مغضوباً عليه من قبل هؤلاء حين أخلى سبيل الوزير السابق ميشال سماحة بعدما أكمل تنفيذ الحكم الصادر بحقه ولم يَعُدْ هناك من مسوغٍ قانوني لإستمرار توقيفه”.

وختم البيان “إن العدالة تقتضي إعادة النظر بالقوانين المعتمدة والتي كان لأصحاب التصريحات اليوم باعٌ طويلٌ في إقرارها, بدل الطعن المبتذل ضد قضاة وضباط يحكمون ضمن صلاحياتهم بموجب القوانين المرعية الإجراء والتي هي من صنائع أصحاب التصريحات السياسية الصاخبة اليوم”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*