روحاني خلال اتصال مع مادورو: من الضروري رفع أسعار النفط

rouhani-madoro

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو إنه يجب على الجميع بذل الجهود لاتخاذ الخبراء قرارات تؤدي خلال اجتماع أوبك المقبل في تشرين الثاني نوفمبر إلى رفع أسعار النفط عالمياً وجلب الاستقرار إلى السوق.

واعتبر روحاني أن تحسين أسعار النفط وتثبيتها يستلزم مباحثات جدية مع الدول غير الأعضاء في أوبك، مشيراً إلى ضرورة “اتخاذ خطوات جيدة في إطار المحاصصة لصادرات النفط”.
بدوره رأى مادورو أن لإيران وفنزويلا مواقف مشتركة ومنسقة حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية لا سيما في منظمة أوبك، معتبراً أن “هذا سر نجاحهما”.
وإيران وفنزويلا عضوان بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) التي اتفقت خلال اجتماع غير رسمي في الجزائر الأسبوع الماضي على خفض متواضع في إنتاج النفط هو الأول من نوعه منذ 2008.    وسيتقرر حجم النفط الذي ستنتجه كل دولة خلال الاجتماع الرسمي التالي لأوبك في نوفمبر تشرين الثاني وقد توجه الدعوة أيضا إلى الدول غير الأعضاء مثل روسيا للانضمام إلى التخفيضات.    ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن روحاني قوله الاثنين “ينبغي أن تمد كل الدول يد المساعدة إلى لجنة الخبراء من أجل اتخاذ قرارات ترفع أسعار النفط خلال قمة نوفمبر تشرين الثاني.”    وأضاف أن على أعضاء أوبك أيضاً التفاوض مع الدول غير الأعضاء لتحقيق الاستقرار في السوق.   وتعاني فنزويلا من أزمة اقتصادية تفاقمت بفعل أسعار النفط المنخفضة وقد ضغطت بشدة في الأشهر الأخيرة لكي تناقش أوبك ومنتجو النفط الآخرون خفض الإنتاج.    وتعقدت محاولات التوصل إلى اتفاق بشأن الإنتاج بفعل المنافسة السياسية بين إيران والسعودية.   وكانت أسعار النفط قفزت أكثر من خمسة بالمئة الأسبوع الماضي مع قول متعاملين كثيرين إنهم معجبون بنجاح أوبك في التوصل إلى حل وسط بعد سنوات من السجال وبخاصة بين السعودية وإيران.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*