روسيا تقول ان اعتداءات الاحد في سوريا تهدف الى "تقويض" محادثات السلام.

 

اعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الاثنين ان سلسلة التفجيرات الانتحارية التي شهدتها سوريا الاحد واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها تهدف الى تقويض عملية السلام.

وذكرت الخارجية في بيان ان “الجرائم الفظيعة التي ارتكبها المتطرفون تهدف الى اخافة الشعب المسالم وتخريب المساعي للتوصل الى تسوية سياسية طويلة الامد للازمة السورية بما يخدم مصالح جميع السوريين، وتقويض الجهود لانهاء العنف وسفك الدماء”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*