روسيا تندد بالتحالف وتشيد بالجيش السوري

صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الخميس، أن التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” أنشئ على بدايات عصبية، تعارض أساليبها، القانون الدولي. وقال لافروف، في ختام مباحثاته مع نظيره التركي، فريدون سينيرلي أوغلو، اليوم: “نحن ننظر إلى التحالف ، للأسف، على أنه أنشئ على بدايات عصبية. نحن نتقاسم طبعاً مبادئ مواجهة الإرهاب، ولكن لا يمكن مواجهة الشر عن طريق الحروب غير القانونية”.
وأضاف لافروف: “الأساليب التي يستعملها التحالف، تخالف القانون الدولي، يجب الاتفاق مع كل الحكومات، التي يوجد تهديد على أراضيها، والذي نريد جميعا القضاء عليه”.

وأضاف وزير الخارجية الروسي: “نحن لا نملك الحق، برفض التعاون لإنقاذ منطقة كهذه، مقابل بعض الاعتبارات السياسية الانتهازية قصيرة الأمد، داخليا وخارجيا”.
ودعا لافروف، التحالف الدولي في مواجهة تنظيم “الدولة الإسلامية”، إلى عدم تجاهل قدرات الجيش السوري، موضحا أنه، لا توجد أسباب لدى التحالف المذكور، لرفض التعاون مع دمشق.
وقال في هذا الصدد: “لا توجد أي أسباب لرفض التعاون مع القيادة السورية، التي، أولاً- تواجه التهديد الإرهابي، وثانياً- الرئيس السوري هو القائد العام، على ما أظن، لأكثر قوات برية فاعلة في مواجهة الإرهاب. ورفض إمكانية التعاون، وتجاهل إمكانيات الجيش السوري كشريك وحليف في مواجهة تنظيم “الدولة الإسلامية” يعني التضحية بكل أمن المنطقة، في سبيل بناءٍ جيو سياسي محدد”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*