ريف حلب.. الجيش يستعيد السيطرة على طريق خناصر – أثريا بشكل كامل

 syria-halab

استعاد الجيش السوري سيطرته الكاملة على طريق خناصر – أثريا – السلمية في ريف حلب الجنوبي الشرقي بعد مواجهات عنيفة مع مجموعات “داعش” الارهابي أسفرت عن خسائر كبيرة لحقت بهم مادياً وبشرياً.

وقال مصدر ميداني أن وحدات الهندسة بدأت عمليات تمشيط الطريق وتفكيك العبوات الناسفة والمتفجرات التي زرعها مسلحو “التنظيم” في المكان تمهيداً لفتحه بشكل كامل صباح يوم غد الخميس.

في حين دارت اشتباكات بيني وحدات الجيش والمجموعات المسلحة في حي بني زيد شمال مدينة حلب, وعلى جبهات الحاضر ومحيط القراصي وخان طومان في ريف حلب الجنوبي بالتزامن مع قصف مدفعي على أماكن المواجهات، اسفر عن مقتل وجرح عدد من المسلحين.

في حين تابع الجيش عملياته في مختلف محاور القتال حيث تجددت الاشتباكات على أحد محاور داريا في الغوطة الغربية بريف دمشق وسط قصف مدفعي مركز على مواقع مسلحي “الاتحاد الاسلامي لاجناد الشام” و”لواء الاسلام” في المنطقة.

وأسفرت المواجهات عن مقتل العديد من المسلحين عرف منهم “عمار أبو ماهر” و “محمد أبو نزار” و “طلال أبو مهند” و “أبو محمد القناص” و “رامي أبو الريم” و “محمود أبو لؤي” و “أبو عدنان” و “أبو سارية”.

بينما جدد الجيش ضرباته النارية المكثفة على مقرات ونقاط انتشار وتمركز مجموعات “جيش الاسلام” في مدينة دوما وعلى أطرافها وفي محيط الاتستراد الدولي دمشق_حمص من جهة التلال ومن جهة مزارع دوما وفي محيط منطقة الكسارات بالغوطة الشرقية, ما اسفر عن مقتل العديد من المسلحين وهم “عمر حمدو الشمالي” و “محمود عبدو سلهوب” و “عماد ياسين الشالط” و “رضوان الادلبي” و “ياسين صبحي الشالط” و “محمد الادلبي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*