ستولتنبرغ يعتبر سلوك روسيا مصدر قلق عميق

5478eb93611e9b6b6f8b461a.jpg
اعتبر الامين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ الاربعاء في واشنطن ان سلوك روسيا في مجال الاسلحة النووية والتمارين العسكرية مصدر “قلق عميق”. وقال امام مجموعة من الخبراء ان مشروع موسكو لنشر صواريخ نووية في كاليننغراد قرب حدود بولندا وتهديها بنشر مقاتلات نووية في القرم “سيحدث تغيرا عميقا في التوازن الامني في اوروبا”. واعتبر ان “الخطاب النووي” الروسي و”التمارين والعمليات” العسكرية التي اطلقتها موسكو مصدر “قلق عميق”، مذكرا بان فلاديمير بوتين اكد انه ينوي وضع القوات النووية الروسية “في حالة تأهب” عندما قام بضم القرم العام الماضي. واضاف ستولتنبرغ ان “روسيا زادت بشكل كبير عدد طلعات الطائرات النووية ومدتها فوق اغلب مناطق العالم، من اليابان الى جبل طارق ومن كريت الى كاليفورنيا، ومن البلطيق الى البحر الاسود”. وتابع ان روسيا نسيت العبر التي تعلمتها من الحرب الباردة ولا سيما انه عندما يتعلق الامر بالاسلحة النووية فانه “لا بد من الحذر والتوقع والشفافية”. وقال ان “ضجيج الأحذية الروسية لا مبرر له وهو مثير للقلاقل وخطير”. وانتقد ستولتنبرغ المناورات العسكرية الروسية المفاجئة واعتبرها انتهاكا للاتفاقات الدولية التي تتطلب اعلانا مسبقا. وقال ان روسيا لجأت الى هذه الطريقة لنقل الجنود خلال ضم القرم ودعم المعارضين الاوكرانيين. ويزور ستولتنبرغ واشنطن لثلاثة ايام حيث التقى الثلاثاء الرئيس باراك اوباما في البيت الابيض والذي اعتبر ان سلوك موسكو “يزداد عدائية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*