سجن ملكة جمال تركيا السابقة بتهمة إهانة أردوغان

 

قالت مصادر إعلامية إن محكمة تركية حكمت على ملكة جمال تركيا السابقة مروة بويوك سراتش بالسجن 14 شهرا مع وقف التنفيذ، لنشر قصيدة تتضمن إهانات للرئيس رجب طيب رجب أردوغان في “إنستغرام”.

وكانت مروة بويوك سراتش (27 عاما) توِّجت ملكة جمال تركيا عام 2006.

وحكمت محكمة في إسطنبول على الشابة بتهمة “إهانة شخصية من الدولة” لنشرها قصيدة تتضمن إهانات للرئيس أردوغان على صفحتها في “إنستغرام” إلا أن الحكم مع وقف التنفيذ.

واعتبر محامي أردوغان إعادة نشر هذه القصيدة لا تدخل “في إطار حرية التعبير”، وأن هذا الأمر تجاوز حدود النقد عبر “إذلال” الرئيس أردوغان، كما اعتبر هذا الفعل هجوما على الحقوق الشخصية لموكله.

يذكر أن وزير العدل التركي بيكر بوزداغ أعلن في وقت سابق أن 1845 مواطنا في مختلف أنحاء البلاد يتعرضون لتحقيقات بسبب تهم تتعلق بإهانة الرئيس التركي.

ويشار إلى أن القوانين في تركيا تعرض أي شخص يهين رئيس البلاد لغرامة مالية أو إلى عقوبة سجن تتراوح بين عام و4 سنوات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*