سكان قرية ياطا في الخليل يرفضون الرضوخ لقرارات حكومة العدو

 

رفض سكان قرية ياطا جنوب جبل مدينة الخليل الفلسطينية، اقتراح حكومة الكيان الصهيوني بإخلاء جزء بارز من أراضي القرية لصالح تدريبات جيش الاحتلال، وذلك ضمن اقتراح قدم إلى “المحكمة العليا الصهيونية” ضد الاعلان “غير القانوني” عن الأرض في المنطقة.

قوات الإحتلال

 

ووفقا لموقع “والاه” الصهيوني، فإن 68.8% من الارض تُستخدم لتدريبات الرماية الحية لفترة مئة يوم في السنة، التي تتضمن ايضا موسم الزراعة، مشيرا الى ان “هذه التدريبات تتطلب إخلاء اكثر من 700 شخص لفترات متواصلة”.

وقال ما يسمى مدير قسم “حقوق الانسان” في المناطق في “جمعية حقوق الانسان” تمار فلدمان ان الحكومة الاسرائيلية “لم توضح سبب حاجة الجيش الاسرائيلي للأرض وعدم لجوئه لاستخدام بديل في اراضي التدريبات الضخمة في الأراضي المحتلة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*