سهر ليلة واحدة يفوق تناول طعام عالي الدهون لمدة 6 أشهر!

أكدت دراسة أمريكية حديثة أن الحرمان من النوم لليلة واحدة فقط يفوق اتباع نظام غذائي عالي الدهون لمدة 6 أشهر. ووجدت الدراسة الجديدة التي نشر نتائجها موقع “ساينس دايلي” أن ليلة واحدة بلا نوم  تضعف حساسية الجسم للأنسولين بنسبة 33%  مثل اتباع نظام غذائي غني بالدهون. وقال الخبراء إن “اتباع نظام غذائي عالي الدهون لمدة 6 أشهر يؤدي إلى انخفاض هذه الحساسية للأنسولين بنسبة 21 بالمائة، وشدد الخبراء على أهمية التأكيد على أهمية النوم بنفس القدر الذي يتم التأكيد به على أهمية اتباع نظام غذائي صحي.

وكانت تقارير طبية سابقة قد أشارت إلى وجود علاقة بين نقص النوم والنظام الغذائي عالي الدهون وضعف حساسية الجسم للأنسولين، لكن لم يكن معروفاً درجة الارتباط، وشدة التأثير، حيث تبين أن الحرمان من النوم يؤدي إلى مقاومة شديدة من الجسم للأنسولين. وعندما تضعف الحساسية للأنسولين يضطر الجسم لإنتاج المزيد منه للحفاظ على نسبة السكر عند معدلات مستقرة في الدم، ويؤدي هذا في النهاية إلى الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

الكرز والموز هما الحل!

العديد من النساء بعد جدول مزدحم بالأعمال المنزلية يشتكين من النوم المضطرب أو قلة النوم؛ فإذا كنت واحدة منهن فالحل بسيط جداً؛ وما عليك إلا أن تتناولي حبة موز عند النوم وستشعرين باسترخاء طبيعي، نظراً إلى أن الموز يحتوي على مرخيات طبيعية للعضلات وهما المغنيزيوم والبوتاسيوم، كما أن الموز غني بالكربوهيدرات، وهذا سيساعدك أيضاً على النوم بشكل أفضل.

وإذا لم تجدي موزاً فتناولي كوباً من عصير الكرز، وسيؤدي ذلك إلى تحسن بسيط في مدة النوم ونوعيته، فالكرز أحد الأطعمة القليلة التي تحتوي بطبيعتها على الميلاتونين، وهي المادة الكيميائية التي تساعد في التحكم بساعة جسمنا الداخلية، وتساعد في تحسين نوعية النوم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*