صحفيون وحقوقيون وأهالي شهداء يطالبون بالتحرك الفعلي لمعاقبة #الاحتلال_الصهيوني

palestine-israeli-agression

طالب صحفيون وممثلو وسائل إعلام محلية ودولية اليوم الأربعاء، المؤسساتِ الدوليةَ، والمناديةَ بحريةِ الصحافةِ والإعلام، بملاحقةِ الاحتلالِ الصهيوني ومعاقبتِه على ما ارتكبهُ من جرائمٍ مباشرةٍ بحقِ الصحفيين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينيةِ كافةً.

جاء ذلك، خلال وقفة تضامنية نظمتها لجنة دعم الصحفيين الفلسطينيين بمناسبة اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين أمام مقر المفوض العام للأمم المتحدة (اليونسكو)، شارك فيها جموع الصحفيين، وأهالي الشهداء والجرحى من الصحفيين، وممثلون عن الوسائل الإعلامية والمحلية.

ونقل “موقع فلسطين اليوم” عن المشاركين في الوقفة تأكيدهم على ضرورة إنهاء حالة التشرذم والفرقة في صفوف الصحفيين، وتوحيد الجسم الصحفي في نقابة صحفية واحدة تجمع الكل الفلسطيني،كون تفرق الإعلاميين جعلهم لقمة سائغة للاحتلال نظراً لفرقتهم.

وفي سياق آخر ذكرت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية أن مواجهات اندلعت الأربعاء، بين مجموعة من الحاخامات و المتدينين اليهود “الحريديم” وبين مجموعة من السيدات يتبعن منظمة “نساء الهيكل” بحائط البراق ، لقيامهن بحمل التوراة والرغبة في الصلاة بحائط البراق.

وأوضحت الصحيفة أن السبب وراء وقوع المواجهات هو المسيرة التي قامت بها النساء في شوارع القدس وحملهن التوراة ورغبتهن في الدخول به إلى حائط البراق ، مما استفز الحاخامات لكونهم حسب العقيدة اليهودية خرق للعقيدة اليهودية التي تحرم حمل المرأة للتوراة أو الصلاة خارج المنزل.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحريديم طالبوا بعدم دخولهن الحائط وهن يحملن التوراة، وبعدما رفضن ذلك ، وقعت مشادات بين اليهوديات والحريديم تطور إلى حد وقوع اشتباكات بالأيدي.

وأكدت الصحيفة أنه ما لا يقل عن 200 حريدي اشتبك بالأيدي مع لايقل عن 100 سيدة ،ووقعت إصابات في صفوف السيدات اليهوديات.

من جهة اخرى اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال أكتوبر الماضي، 554 فلسطينيا من محافظات الضفة الغربية وغزة، بينهم 130 طفلاً، و11 إمرأة.

جاء ذلك في تقرير شهري مشترك يوثّق الانتهاكات التي يتعرّض لها الأسرى، وأصدرته مؤسسات: هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير الفلسطيني، ومركز الميزان لحقوق الإنسان ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية /وفا/، وثقت هذه المؤسسات 261 حالة اعتقال سُجّلت في محافظة القدس، منها 91 طفلاً وهي نسبة عالية مقارنة مع الشهور الماضية، تليها محافظة الخليل بـ60 حالة اعتقال، و54 حالة اعتقال من محافظة نابلس، فيما سُجّلت 48 حالة اعتقال في محافظة بيت لحم، و30 في محافظة جنين، أما من محافظة رام الله والبيرة فقد اعتقل الاحتلال 27 فلسطينيا، ومن محافظة طولكرم 26، ومن قلقيلية 23، ومن طوباس تسعة، ومن أريحا ثمانية، بينما كان عدد المعتقلين في سلفيت أربعة، وذات العدد في قطاع غزة.

وأشار التقرير إلى أن عدد الأسرى في سجون الاحتلال يبلغ 7 آلاف أسير، بينهم 64 أسيرة، منهن 13 فتاة قاصر، بينما وصل عدد الأطفال إلى نحو 400 طفل يقبعون في سجني “مجدو” و”عوفر”، فيما بلغ عدد الأسرى الإداريين 700 أسير، وصدر خلال الشهر الماضي 120 أمر اعتقال إداري بينها 34 أمراً جديداً.

* بحرية الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 6 صيادين قبالة بحر غزة

هذا واعتقلت بحرية الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء، ستة صيادين فلسطينيين، واستولت على مركبهم قبالة بحر منطقة السودانية، شمال غرب مدينة غزة.

وبحسب وكالة واس السعودية، أفادت مصادر فلسطينية في غزة بأن زوارق الاحتلال الحربية أطلقت نيران أسلحتها الرشاشة باتجاه مراكب الصيادين، على بعد 4 أميال بحرية قبالة بحر السودانية، واعتقلت الصيادين الستة، واستولت على مركبهم.

وأضافت أن بحرية الاحتلال نقلت الصيادين ومركبهم إلى ميناء أسدود القريب من غزة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*