طائرة من دون طيار يمكنها الاختباء تحت الماء عدة أشهر

 

تمكن فريق من جامعة “جونز هوبكينز” للأبحاث من تطوير طائرة من دون طيار يمكنها البقاء تحت سطح الماء عدة أشهر، كما يمكنها أن تُحلق في الهواء من جديد دون أي مشاكل.

طائرة من دون طيار

وقد أطلق العلماء على طائرتهم الجديدة اسم “كراكن” وذلك تكريماً لـ”وحش البحر” الأسطوري ذي الحجم العملاق، حيث تتميز الطائرة بحصائص فريدة مثل الغوص 60 متراً تحت الماء والبقاء لفترات طويلة.

إلى ذلك، يوضح المسؤول عن تصميم الطائرة أنها “لا تتطلب أموالاً طائلة لتصنيعها، كما أن هيكلها المقاوم للمياه المالحة يمنعها من التآكل ويجعلها قادرة على الصمود تحت الماء لوقتٍ طويل ثم التحليق في الهواء بكل طلاقة”، كما أشار المسؤول نفسه إلى أنه يمكن استخدام الطائرة لأغراض عسكرية أو حتى للصيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*