طهران تنفي نبأ إبعاد السفير الإيراني لدى الرياض

نفى مسؤول إيراني نبأ إبعاد السفير الإيراني في الرياض حسين صادقي وإرسال طائرة لإعادة الدبلوماسيين الإيرانيين وعوائلهم إلى البلاد.

ووصف مسؤول في وزارة الخارجية الإيرانية الأنباء التي أفادت بإبعاد السفير الإيراني في الرياض، بأنها مفبركة وتأتي في سياق إثارة موجة كاذبة.

كما نفى المسؤول الإيراني ما تداولته وسائل إعلام حول أن السعودية أعطت السفير الإيراني لديها مهلة 24 ساعة لمغادرة الرياض، إثر الهجوم على السفارة السعودية بطهران واقتحام عدد من المحتجين مبنى السفارة وإضرام النار فيه على خلفية إعدام السلطات السعودية رجل الدين الشيعي نمر النمر.

وقال المسؤول الإيراني إن ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي حول قطع العلاقات الدبلوماسية بين إيران والسعودية عار عن الصحة.

كما نفى هذا المسؤول نبأ إرسال طائرة “بوينغ 747” تابعة لشركة “ماهان” لإعادة الدبلوماسيين الإيرانيين وعوائلهم إلى طهران، وقال إن هذه الأنباء لم تؤكد بعد وقد وردت في العالم الافتراضي فقط.

وكان مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية قد قال في وقت سابق أمس: “أن وزارة الخارجية استدعت السفير الإيراني لدى المملكة وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة حيال التصريحات الإيرانية العدوانية الصادرة تجاه الأحكام الشرعية التي نفذت بحق الإرهابيين في المملكة، وعبرت له عن استهجان المملكة ورفضها القاطع لهذه التصريحات العدوانية التي تعتبرها تدخلا سافرا في شؤونها”.

وأضاف المصدر نفسه: “أن وزارة الخارجية حملت الحكومة الإيرانية المسؤولية كاملة حيال حماية سفارة خادم الحرمين الشريفين في طهران، وقنصلية المملكة في مدينة مشهد، وحماية أمن كافة منتسبيها من أي أعمال عدوانية، وذلك بموجب الاتفاقيات والقوانين الدولية”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*