ظريف يؤکد علی الهدنة الانسانية العاجلة والتصدي الشامل للارهاب في سوريا

استعرض وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف مواقف طهران المبدئية في التصدي الشامل للارهاب، مؤکدا علی الوقف الفوري والمستديم لاطلاق النار لاغراض انسانية والبحث عن سبيل الحل السياسي والشامل للازمة في سوريا.

وتباحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في ثاني اتصال هاتفي له مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف خلال الساعات الـ 48 الماضية، للتشاور حول احدث تطورات الاوضاع في الساحة السورية.

کما اتصلت منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي فيدريکا موغريني مع الوزير ظريف للبحث في احدث تطورات المنطقة خاصة في سوريا.

وفي هذه الاتصالات الهاتفية استعرض ظريف مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية المبدئية في التصدي الشامل للارهاب والجماعات الارهابية، مؤکدا علی تحقيق الوقف الفوري والمستديم لاطلاق النار لاغراض انسانية والبحث عن حل سياسي شامل للازمة في سوريا.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*