عادات تدعم إفراز هرمون السعادة..

happy-face

أكدت دراسات حديثة أن الأشخاص الذين يعيشون حياة خالية من التوتر والمشاكل ينعمون بأحوال صحية ونفسية جيدة، وحسب موقع « mensfitness » فإن السبب يعود إلى تمتع الجسم بهرمون الميلاتونينmensfitness الذي يفرزه العقل، وهو قادر على أن يجعل الأشخاص يعيشون حياة سعيدة، ولتعزيز مستوى هذا الهرمون في الجسم هناك 3 خطوات صحية قادرة على ذلك:

عدم شرب القهوة في الصباح

القهوة من المشروبات الصحية، ولكن عند تناولها صباحاً فإنها تعطل الجسم عن إفراز هرمون «الكورتيزول» و«الميلاتونين» الذي يكون نشطاً في الصباح، والقادر على جعل العقل يعمل بنظام وراحة، ويكون الأفضل تناول القهوة في منتصف النهار، لتحفيز إفراز هذا الهرمون من جديد.

تناول الأطعمة المسببة للسعادة

هناك العديد من الأطعمة القادرة على تعزيز هرمون السعادة في الجسم مثل «الكرز، التوت، الموز»، فهي تحتوي على نسبة كبيرة من الماغنسيوم، القادرة على علاج الإلتهابات المختلفة والتي تتسبب أيضاً أن يشعر الجسم بالراحة والإسترخاء، ويمكن تناولها أثناء اليوم كوجبة خفيفة أو في العشاء.

النوم في موعد محدد

يقول «مايكل بريوس» أستاذ طب علم النفس السريري بأكاديمية الطب الأمريكية، أن الأشخاص الذين يذهبون إلى الفراش طوال الأسبوع في موعد محدد، يكون لديهم فرصة أفضل لإفراز المخ لهرمون «الميلاتونين» في الليل، ليكون الجسم مشبعاً به في النهار فهم أصبحوا يمتلكون ساعة بيلوجية منتظمة، تجعل لديهم طاقة أفضل من غيرهم من غير المنتظمين في ساعات النوم.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*