“علماء البحرين” يعلنون رفض هيمنة وزارة الداخلية على الشأن الديني

bahrain-oulama

رفضا لمساعي السلطات البحرينية المساس باستقلالية الشأن الديني, دشن علماء وأئمة مساجد عريضة موقعة من مئة شخصية دينية.العريضة تزامنت مع إعلان كبار العلماء رفضهم إعلان وزير الداخلية نية الحكومة الترخيص لأئمة الجوامع وخطب الجمعة.

وأشار نص العريضة إلى أنه في ضوء إعلان كبار العلماء للموقف الشرعيّ من قضيّة هيمنة القرار الرسميّ على الشأن الدينيّ, يؤكد علماء الدين إلتزامهم الحكم الشرعيّ ورفض أيّ مساس باستقلاليّة الشأن الدينيّ.

من جهة أخرى , أقام أهالي مدينة سترة وقفة تضامنية مع النائب السابق الشيخ حسن عيسى الذي اعتقل خلال عودته من الخارج قبل أيام، واتهمته السلطات بتمويل جماعات إرهابيّة، وزعمت النيابة العامة بأنه موّل منفذي تفجير سترة الذي وقع نهاية شهر يوليو الماضي وأدى إلى مقتل اثنين من الشرطة.

المحامي عبدالله الشملاوي قال إن الشيخ عيسى يُعاني من الاختفاء القسري وذلك بسبب منع السلطات لقاء المحامين به منذ اعتقاله قبل نحو أسبوع.

بدوره وفي الوقفة التضامنية، أشار المحامي ابراهيم سرحان إلى أن الشيخ عيسى لم يعرض على النيابة العامة خلال مدة الحبس الاحتياطي، بالإضافة إلى إخفاء مصيره وعدم السماح له بلقاء محاميه أو أهله ما يعد تعديا على القانون الدولي..

الشيخ رائد الستري أكد أن اعتقال الشيخ عيسى أتى على خلفية مواقفه الوطنية الواضحة مشددا على أن المضي في هذه التصرفات التي ترتكز على مصادرة الرأي الآخر والتضييق على المطالبين بالحقوق لا تخدم استقرار الوطن.

من جهته أكد عضو شورى الوفاق عبد الجبار الدرازي، أن الشيخ عيسى شخصية رسالية صادقة واجتماعية ووطنية، يتحسس آلام الناس ويعيش همومهم.

وتساءل الدرازي عن الأسباب التي تدفع السلطات إلى اعتقال النشطاء السياسيين في الوقت الذي تتحاشى التعرض لمن يمارس الارهاب وينشر الرعب والخوف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*