على أميركا التخلي عن ضغوطها على البنوك في المبادلات مع إيران

 

أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية الإسلامية في إيران إسحاق جهانغيري أن على أميركا التخلي عن ممارسة الضغوط على البنوك الأجنبية فيما يخص المبادلات المصرفية مع إيران.

وقال جهانغيري في تصريح للمراسلين حول نتائج زيارته لمحافظة كرمانشاه: تم اليوم افتتاح مشاريع مائية مهمة جداً، وقد تم إنفاق 8 مليارات دولار على المشاريع المائية في البلاد بإيعاز من قائد الثورة الإسلامية.

وأشار النائب الأول لرئيس الجمهورية إلى ضرورة تطوير شبكة سكك الحديد، وقال: لدينا علاقات جيدة مع العراق حيث سيتم دراسة العقبات التي تقف أمام فتح مركز خسروي الحدودي.

وحول تصريحات محافظ البنك المركزي الإيراني بشان الاتفاق النووي، أوضح جهانغيري أن نتائج الاتفاق النووي كثيرة، واتاحت مجالات كبيرة للتعاون، مشيراً إلى زيارات المسؤولين الأجانب لإيران لعقد اتفاقيات اقتصادية.

ولفت النائب الأول لرئيس الجمهورية إلى زيادة صادرات إيران النفطية بنسبة 70 بالمائة بعد تنفيذ الاتفاق النووي حيث تضاعفت مرتين خلال الشهر الماضي، وأضاف: بدأت المبادلات المصرفية في بعض المسائل مع البنوك الأوروبية، وبعض البنوك تأخذ جانب الحذر والحيطة بسبب الضغوط الأميركية، حيث ينبغي على الإدارة الأميركية التخلي عن ضغوطها في هذا المجال.

وتابع قائلاُ: إننا قادرون على تنفيذ الاتفاق النووي بشكل كامل، ومن جانب آخر أيضاً نحن واثقون من أن الطرف الآخر سينفذ التزامته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*