غزة: المجلس التشريعي يطلق مبادرةً لإنهاء الانقسام الفلسطيني

أطلق المجلس التشريعي الفلسطيني في غزة، اليوم الثلاثاء، مبادرة لإنهاء الانقسام الداخلي المتواصل منذ نحو 9 سنوات، وقال إنها “مبادرة وطنية حقيقية للانطلاق نحو آفاق المستقبل”.

وطرح النائب الأول لرئيس المجلس أحمد بحر ستة أسس تقوم عليها المبادرة، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر التشريعي، بمناسبة مرور 10 سنوات على حصار غزة.
وتقوم المبادرة على الإسراع في التئام الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير بحضور جميع الفصائل الفلسطينية؛ للاتفاق على استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه.
وتدعو لـ”تشكيل حكومة وحدة وطنية من كافة الفصائل تضطلع بكافة الالتزامات الملقاة على عاتقها في الضفة وغزة، مع التأكيد على انعقاد المجلس فور تشكيلها لمنحها الثقة، ومساندتها، والرقابة عليها، وتصويب سلوكها”، وفق بحر.
وتنص المبادرة على الإعلان عن موعد محدد للانتخابات التشريعية والرئاسية، وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني، مع ضرورة التوافق على قانون انتخابي بشأن المجلس الوطني.
وتحث على العمل الفوري على المصالحة المجتمعية، وجبر الضرر الاجتماعي الناتج عن سنوات الانقسام، وإشاعة أجواء الحرية والديمقراطية وسيادة القانون، ونبذ العنف الداخلي، واعتماد أسلوب الحوار البناء للتغلب على كافة الصعاب.
وتطالب المبادرة بـ “وضع برنامج سياسي يقوم على القواسم المشتركة، “ويفضل في هذا الإطار تفعيل وثيقة الوفاق الوطني”، بحسب بحر.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*