فايننشال تايمز: مخاوف من استنزاف الاحتياطي الأجنبي في السعودية خلال (5) سنوات

 

 
قالت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية: إن هناك مخاوف من استنزاف الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية بالبنك المركزي السعودي خلال 5 سنوات.

وأشارت الصحيفة إلى أن تلك المخاوف دفعت المملكة إلى زيادة إنتاجها اليومي من النفط خلال الشهر الماضي إلى مستويات قياسية في ظل انخفاض أسعار النفط عالميا.

وأضافت أن انخفاض أسعار النفط إلى أقل من 60 دولار للبرميل يعني أن الرياض من المرجح أن تشهد عجز بالموازنة يصل هذا العام إلى 17.5% أو ما يعادل 130 مليار دولار، مقارنة بعجز الميزانية العام الماضي والذي وصل إلى 2.3% فقط.

وتحدثت عن أن عجز الميزانية وانخفاض أسعار النفط تزامن مع انخفاض الاحتياطي النقدي في المملكة من 745.8 مليار دولار في أغسطس 2014م إلى 686.4 مليار دولار بنهاية أبريل الماضي، مما يهدد باستنزاف الاحتياطي النقدي في المملكة خلال 5 سنوات إذا استمر هذا المعدل من الاستنزاف.

وذكرت الصحيفة أن هناك توقعات تشير إلى أن معدل استنزاف الاحتياطي والعجز سيقل العام الماضي خاصة أن العام الجاري شهد قيام العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بمنح العاملين في الدولة والجيش مكافأة إضافية بعد وصوله للحكم.

وتحدثت عن أن حالة عدم الاستقرار في المنطقة قللت من دخول رأس المال الخارجي للسعودية ودفعت بعض السعوديين لاستثمار أموالهم في الخارج وهو ما أثر سلبا على الاحتياطي من العملات الأجنبية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*