فرار لجنود سعوديين بعد مقتل العشرات منهم تحت ضربات الجيش اليمني واللجان الشعبية

saudi-yemen-border

افادت وسائل اعلام يمنية ان الجيش اليمني واللجان الشعبية سيطروا على جبل الرديف السعودي وحرقوا عددا من الآليات وسط فرار الجنود السعوديين، وذلك بعد ان تمّ استهداف موقعي برج أبو الكساف والرديف العسكريين السعوديين بـ50 قذيفة مدفعية من قبل الجيش اليمني واللجان الشعبية.

من جهتها، اكدت مصادر يمنية “مقتل قرابة 17 عسكريا سعوديا في قصف صاروخي ومدفعي نفذه الجيش اليمني واللجان الشعبية على موقع وعوع السعودي”، واشارت الى ان “أكثر من 10 عسكريين سعوديين قتلوا كما تمَّ إعطاب آلية عسكرية في موقع عليب العسكري شمال منفذ البقع جراء قصف صاروخي ومدفعي من قبل الجيش اليمني واللجان الشعبية”، ولفتت الى ان “حصول هروب جماعي في صفوف الجيش السعودي من موقع المخروق العسكري تحت ضربات الجيش اليمني واللجان الشعبية”.

من جهة ثانية، استمرت العدوان السعودي الاميركي باستهداف اليمن وشعبه حيث أطلقت قوات العدوان أكثر من 50 صاروخاً على سوق الملاحيظ في محافظة صعدة في شمال اليمن.

وقالت المصادر إن “أكثر من 25 شهيداً في غارات شنها طيران العدوان السعودي الأميركي على مسافرين في منطقة برط في محافظة الجوف اليمنية”، وتابعت ان “طيران العدوان السعودي الأميركي شنَّ أكثر من 10 غارات على منازل في قرية المروي في محافظة صعدة اليمنية”، واضافت ان “5 صوماليين قتلوا وجرح اثنين آخرين في غارات شنها طيران العدوان السعودي الأميركي على مقر لإيواء اللاجئين في منطقة ميدي في محافظة حجة اليمنية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*